اليوم العالمي للسرطان

يحيي العالم اليوم الإثنين اليوم العالمي للسرطان تحت شعار (هذا أنا وهذا ما أستطيع فعله)، والهدف من ذلك تحفيز الأفراد والحكومات وزيادة الوعي بأهمية الفحص والتشخيص المبكر للمرض.

الإحصاءات الدولية تشير إلى أن عام 2018 شهد إصابة أكثر من 18 مليون حالة جديدة بالسرطان على مستوى العالم وذلك بحسب منظمة الصحة العالمية؛ من بينها نحو خمسة ملايين إصابة بسرطانات الثدي وعنق الرحم والقولون والمستقيم والفم كان من الممكن اكتشافها مبكراً وعلاجها بدرجة أكثر فعالية، ومن ثم زيادة معدلات البقاء على قيد الحياة وتحسين نوعية الحياة.

وتشير تقارير الاتحاد الدولي للسرطان لعام 2018، إلى أن السرطان هو السبب الرئيس الثاني للوفاة على مستوى العالم، وتتأثر كل عائلة في العالم تقريباً بالسرطان، وهو مسؤول عن ما يقدر بنحو 9.6 مليون حالة وفاة في عام 2018، وتعزى إليه وفاة واحدة تقريباً من أصل ست وفيات على صعيد العالم؛ وأن ما يقرب من 70 في المئة من الوفيات الناجمة عن السرطان تحدث في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

ويعزى نحو ثلث الوفيات الناجمة عن السرطان إلى المخاطر السلوكية والغذائية الرئيسة الخمسة: ارتفاع مؤشر كتلة الجسم، وانخفاض مدخول الفاكهة والخضار، ونقص النشاط البدني، وتعاطي التبغ، واستخدام الكحول.

وكما تشير الإحصائيات إلى أن أكثر أنواع السرطان شيوعاً هي: سرطان الرئة 2.09 مليون حالة؛ سرطان الثدي 2.09 مليون حالة؛ سرطان القولون والمستقيم 1.80 مليون حالة؛ سرطان البروستاتا 1.28 مليون حالة؛ سرطان الجلد (غير الميلانوما)1.04 مليون حالة؛ سرطان المعدة 1.03 مليون حالة .

وعن الأسباب الأكثر شيوعاً لوفاة السرطان فهي: سرطان الرئة 1.76 مليون حالة وفاة؛ سرطان القولون والمستقيم 862 ألف حالة وفاة؛ سرطان المعدة 783 ألف حالة وفاة؛ سرطان الكبد 782 ألف حالة وفاة؛ سرطان الثدي 627 ألف حالة وفاة.

وتشير البيانات الحالية إلى أن نحو عشرة في المئة من جميع الأطفال المصابين بالسرطان لديهم استعداد بسبب عوامل وراثية.

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

خبزة البسكويت

لمكونات:   200 غ زبدة 200 غ سكر 150 غ بوفريوة (بندق) 100 غ لوز …

التعليقات

التعليقات