أضرار بخاخ الربو

الربو يعتبر الربو من الأمراض الشائعة التي تصيب الجهاز التنفسي، والذي تتمثل أعراضه بسماع صوت صفير عند النفس، وسعال مزمن مع البلغم في بعض الأحيان، بالإضافة إلى الإحساس بضيق في النفس والصدر، حيث تزداد أعراضه عند التعب أو القيام بمجهود معين، وفي حال التعرض لبعض المؤثرات الخارجية، كشم الروائح القوية أو الغازات وغيرها.[١]

إ

بخاخ الربو هناك العديد من الأدوية التي يتم استخدامها لعلاج مرض الربو، والتي قد تكون على شكل حقن أو حبوب، ولعل من أكثرها شيوعاً هي البخاخات، وللبخاخ أيضاً عدّة أنواع، فهناك بخاخ التيربو هيلر والبخاخ صاحب الجرعة الأحادية، بالإضافة إلى بخاخ القرص الدائري، وجهاز التبخير. يختلف كل جهاز من أجهزة علاج الربو في طريقة استخدامه وفي نوعية الأدوية المستخدمة فيه، حيث يتمّ وصفه من قبل الطبيب بحسب حالة المريض، وكمية الجرعات التي يحتاجها، ومن الضروري أن يتعلم المريض الطريقة الصحيحة لاستخدام البخاخ، ويعتبر البخاخ أحادي الجرعة هو الأكثر استخداماً فيما بينها، حيث يتمّ استخدامه من خلال هزّ العلبة بشكل جيد وذلك حتى يختلط دواء الربو مع الغار الموجود في الداخل، والذي يحمل الدواء إلى الرئتين، ومن ثمّ يتمّ توجيه فوهة البخاخ باتجاه الأسفل وتصويبها باتجاه الفم، يتمّ إدخال الفوهة إلى الفم، مع الحرص على عدم إدخال اللسان في الفوهة، ويؤخذ نفس عميق وفي نفس اللحظة، يتم الضغط على البخاخ لإخراج الجرعة الموصى بها من قبل الطبيب، مع الحرص على حبس النفس لبضع ثوانٍ في الرئتين، ومن ثم إخراجه بشكل بطيء.[٢] أضرار بخاخ الربو بصفة عامة، تعتبر البخاخات آمنة جداً وأضرارها بسيطة ولا يمكن وصفها بالخطيرة. هذا بالاضافة إلى أهميتها القصوى في التحكم في مرض الربو والمحافظة على وظائف الرئة على الأمد البعيد. عند النظر في اضرار بخاخات الربو، يجب الأخذ في الاعتبار مايترتب عليه من أعراض ومضاعفات كثيرة وربما خطيرة تصيب المريض إذا قرر التوقف عن استخدامها. يمكن تلخيص أضرار البخاخات في النقاط التالية:[٣] أهم أضرار البخاخات هي احتقانات الحلق والتهاباته. غالبا تتكون نتيجة الاستخدام الخاطئ للبخاخ أو عدم المضمضة والغرغرة بعد البخاخ. يمكن للطبيب أن يغير نوعية البخاخ إذا استمرت هذه الأعراض بعد محاولة تصليح الأخطاء المذكورة. تحتوي بعض البخاخات على مادة سالبوتامول، ومادة الألبوتيرول والتي قد ينتج عنها أحياناً عند بعض الأشخاص رعشة بسيطة في اليدين وشعور بدقات القلب (خفقان)، كلاهما ليسا خطيران، ويزولان بعد ساعات من آخر جدعة. من الممكن أن تسبب البخاخات جفافاً في الحلق والفم، وزيادة الإحساس بالعطش. تحصل هذه مع بخاخات مضادات المسكارينك طويلة الأمد مثل بخاخ (Tiotropium) ونادراً ما تستخدم هذه في حالات الربو. بعض بخاخات الربو التي تحتوي على مادة الكورتيزون بكميات ضئيلة لا تؤدي إلى انتفاخ الجسم، واحتباس السوائل وغيرها من مضاعفات الاستخدام المزمن للكورتيزون. السبب هنا، هو أن الكورتيزون المستنشق لا يتسرب لبقية الجسم إلا بكميات بسيطة جدا وهذه ليست ذات أهمية طبية في معظم الحالات.

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: https://mawdoo3.com/%D8%A3%D8%B6%D8%B1%D8%A7%D8%B1_%D8%A8%D8%AE%D8%A7%D8%AE_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A8%D9%88

التعليقات

التعليقات

شاهد أيضاً

كيف كان يعيش الانسان قديماً

تعريف الإنسان الإنسان هو أحد المخلوقات ، يتكون من ذات المادة الحية المكونة للكائنات الحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *